page contents
أخبار الشرقالمحلي

الأساتذة يحتجون أمام مديرية التربية ويهددون بالتصعيد بعنابة

تحت شعار كرامة الأستاذ خط أحمر

أخبار الوطن – شهد مقر مديرية التربية لولاية عنابة اليوم الأربعاء نزول حشد كبير من الأساتدة بقطاع التربية لمختلف الأطوار التعليمة الثلاثة إستجابة لبيان التكتل النقابي الذي كان دعا فيه ليوم غضب وإضراب عام بالمؤسسات التربوية.

ودعا الأساتذة المحتاجين وممثليهم المحليين وزارة التربية الوطنية إلى العمل على إرجاع كرامة الأستاذ من خلال تحسين القدرة الشرائية لموظفي القطاع إضافة إلى الإستجابة إلى جملة من المطالب المهنية و الإجتماعية و البيداغوجية الأخرى التي تدخل ضمن المطالب كالتمسك بالحق في التقاعد النسبي و التقاعد دون شرط السن و تطبيق المرسوم التنفيذي 266/14 و القانون الخاص و كذا تسوية المخلفات المالية العالقة و تخفيض الحجم الساعي و تحسين ظروف العمل و التمدرس و تحرير المدارس الإبتدائية من قبضة الجماعات المحلية.
واختلفت نسب الإستجابة للإضراب من مؤسسة لأخرى على غرار متوسطة غجاتي بوجمعة بالكليتوسة ببلدية برحال بنسبة الإضراب 100 بالمائة متوسطة جيهة التحرير الوطني ببلدية عنابة 80 بالمائة و مدرسة سروالي محمد ببلدية البوني بلغت نسبة الإضراب 53 بالمائة ومتوسطة معنصري بشير ببلدية برحال 98 بالمائة.
من جهته المكلف بالتنظيم بالمكتب الولائي لنقابة الأنباف أحمد سباعي وفي تصريح لـ “أخبار الوطن” أكد بأن الوقفة الإحتجاجية الولائية والإضراب كانت ناجحان حيث وصلت نسبة الإضراب في المؤسسات التربوية إلى 73 بالمائة، مشيرا في نفس السباق إلى أن الأساتدة يطالبون بمواصلة النضال والتصعيد حتى تستجيب الوزارة الوصية إلى كل المطالب المشروعة.
للإشارة أن تكتل النقابات الداعية الى هذه الوقفة االإحتجاجية امام مديريات التربية عبر الولايات و هي النقابة المستقلة لعمال التربية و التكوين SATEF و الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين UNPEF.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى