page contents
أخبار الجنوبالمحلي

الأغواط.. تفكيك شبكة إجرامية وحجز أزيد من 9 كلغ كيف معالج

الجزائر – تمكنت فرقة مكافحة المخدرات بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية الأغواط، من توقيف خمسة 5 أشخاص مشتبه فيهم تتراوح أعمارهم مابين 26 و43 سنة ينشطون ضمن شبكة إجرامية تقوم بالترويج والإتجار بالمخدرات والمؤثرات العقلية.

حيثيات النشاط الأمني تعود إلى استغلال معلومات واردة إلى المصالح عن تنقل شخصين تتراوح أعمارهما مابين 34 و43 سنة قادمين إلى مدينة الأغواط وبحوزتهما كمية من المخدرات لأجل بيعها وترويجها بالمدينة.

وعلى إثر ذلك وضعت خطة أمنية محكمة أسفرت وبكل احترافية عن توقيف المشتبه فيه الأول الذي كان على متن مركبة من نوع “بيجور اكسبير” رمادية اللون، و توقيف المشتبه فيه الثاني على متن مركبة من نوع “فولسفاقن كادي” بيضاء اللون، و ذلك على مستوى المدخل الشمالي للمدينة.

ليتم على الفور تحويلهما إلى مقر المصلحة واتخاذ الإجراءات القانونية، أين تم في هذا الإطار وبعد الاستعانة بالوسائل التقنية ضبط وحجز كمية من المخدرات من مادة الكيف المعالج تقدر بـ8.5 كغ كانت مخبأة بإحكام على مستوى صندوق جسم السيارة من نوع اكسبير التي يقودها المشتبه فيه الأول لتضليل مصالح الأمن، كما تم ضبط بحوزته مبلغ مالي قدره 28 ألف دينار من عائدات نشاطه الإجرامي.

التحقيق الذي تم مباشرته في شأن قضية الحال أسفر عن توقيف 3 أشخاص مشتبه فيهم متورطين في القضية، تتراوح أعمارهم مابين 26 و35 سنة، مع ضبط وحجز، بعد استيفاء الإجرءات القانونية، على مستوى مساكن المتورطين في القضية كمية أخرى من الكيف يقدر وزنها بـ79.6 غ، 140 كبسولة من المؤثرات العقلية، مبلغ مالي قدره 212500.00 دينار.

الكمية المحجوزة في إطار التحقيق الخاص بهذه القضية قدرت إجملًا بـ9 كغ و 29.6غ من مادة الكيف، 140 قرص مهلوس، بالإضافة إلى المبلغ المالي الإجمالي المقدر بـ240500.00 دينار من عائدات النشاط الإجرامي لأفراد هذه الشبكة.

بعد إستكمال الإجراءات القانونية لقضية الحال سيتم تقديم المشتبه فيهم أمام السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة الأغواط عن قصية: نقل و توزيع و تخزين و شحن المخدرات قصد البيع بطريقة غير مشروعة في إطار جماعة إجرامية منظمة باستعمال مركبات، حيازة المؤثرات العقلية بطريقة غير شرعية قصد المتاجرة، عرقلة و منع الأعوان المكلفين بمعاينة جرائم المخدرات عن تأدية مهامهم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق