page contents
الحدث

الخارجية: لائحة البرلمان الأوروبي تدخلا في سيادة البلد

الجزائر- أصدرت وزارة الخارجية الجزائرية، اليوم السبت، بيانا، ردت من خلاله على لائحة البرلمان الأوروبي، الذي وصف حقوق الإنسان في الجزائر بالمتدهورة، حيثُ أدانتها معتبرة إياها تدخلا واضحا وغير مقبول في شؤون وسيادة البلد.

وحسب بيان الخارجية، فإنّ هذه اللائحة كانت مليئة بالإدعاءات والإتهامات الخطيرة التي وجهها البرلمان الأوروبي ضد السلطات الجزائرية، والتي تتمحور حول أعمال عنف، اعتقالات تعسفية وتعذيب مزعوم ارتكبت في حق بعض أعضاء الحراك الذين استجوبتهم المصالح الأمنية.

كما أدانت الخارجية هذه اللائحة، مشيرة إلى أنّها حملت في طياتها الكثير من الإهانات في حق الشعب الجزائري ومؤسساتها

وكذّبت الخارجية من خلال المصدر ذاته، هذه الإتهامات المزعومة التي وردت في اللائحة، مؤكدة على أنّ خرجات مثل هذه تفضي إلى تقويض علاقات الجزائر مع شركائها الأوروبيين.

وأردف البيان، إنّ العلاقة التي تجمع الجزائر مع شركائها الأوروبيين مبنية على أساس الإحترام وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلاد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى