page contents
أخبار العالمالحدث

بالفيديو.. دبلوماسي أمريكي كان محتجزا قبل 40 عاما بإيران يشكر الجزائر على وساطتها

أخبار الوطن – شكر الدبلوماسي الأمريكي، جون ليمبرت، الذي كان أحد الدبلوماسيين الذين احتجزوا في 1979 لمدة 444 يوما، الجزائر التي آنذاك في تحريرهم بفضل وساطتها.

وقال السفير الأمريكي، ليمبرت، في فيديو بثّته هذا الثلاثاء، السفارة الأمريكية، بمناسبة ذكرى 40 عاما على تحرير 52 من دبلوماسييها الذين كانوا يعملون بسفارة إيران، “أريد أن الجزائر حكومة وشعبا، على عملهم الإنساني والدبلوماسي في ذلك الوقت”.

وأضاف الدبلوماسي الأمريكي “كواحد من الرهائن، لن أنسى أبدا الخدمة التي قدمها الجزائريين مثل السفير الراحل رضا مالك في واشنطن والسفير عبد الكريم غرايب في طهران”.

كما شكر المتحدث، الأطباء الجزائريين آنذاك في طهران، وطائرات الأسود الجزائرية التي نقلتهم من طهران إلى مطار هواري بومدين بالجزائر”.

وأوضح المتحدث أنه بعد 5 سنوات من تلك الحادثة، تم تعيينه كسكرتير أول في السفارة الأمريكية في الجزائر، أين لمس الضيافة رفقة عائلته من طرف الشعب الجزائري، التي قال إنه لن ينساهم أبدا رغم مرور 40 عاما.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى