page contents
الحدثبزنس

تقديم تاريخ جلسة مناقشة قانون المالية التكميلي يغضب بعض النواب

الجزائر – أثار قرار رئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، بتقديم الجدول الزمني لجلسات مناقشة مشروع قانون المالية التكميلي لـ2020، استياء العديد من النواب.

وقال النائب وعضو لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، الدكتور هواري تيغرسي، في تصريح لـ”أخبار الوطن”، إن قرار رئيس البرلمان سليمان شنين، يعد سابقة أولى في تاريخ قبة زيغود يوسف، كونه لم يولي أي أهمية لعمل لجنة المالية.

وأضاف محدثنا، أن قرار شنين بتقديم جلسات استماع لجنة المالية للوزراء بشأن عدة تعديلات يسعون لإحداثها في قانون المالية التكميلي، جاء معاكسا للبرنامج الذي سطّرته لجنة المالية التي يفترض أن تكون لها الاستقلالية في طريقة الاستماع للوزراء.

ومن جهته، أفاد بيان للمجلس الشعبي الوطني، الأربعاء، أنه و”بعد استشارة أعضاء مكتب المجلس، وبعد المناقشات التي دارت بين أعضاء لجنة المالية والميزانية أثناء دراسة أحكام مشروع قانون المالية التكميلي وبالنظر إلى الطابع الإستعجالي الذي أكدته الحكومة عند إيداعها لمشروع القانون، تم تعديل الجدول الزمني لجلسات المجلس الشعبي الوطني المتعلقة بالمناقشة العامة والتصويت على مشروع قانون المالية التكميلي”.

وأضاف بيان البرلمان، أنه تقرّر تقديم عقد جلسة المناقشة إلى يومي الثلاثاء والأربعاء 26 و27 ماي الجاري على أن يخصص يوم الأحد 31 ماي للمصادقة على تقرير لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات حول إثبات عضوية نائب جديد وكذا التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق