page contents
الحدثرئاسيات 2019

مترشحو الرئاسيات ومسؤولي الإعلام يوقعون ميثاق أخلاقيات الانتخابات

الجزائر – وقّع مترشحو رئاسيات 12 ديسمبر، ومديرو المؤسسات الإعلامية، صبيحة اليوم يوم السبت، على ميثاق أخلاقيات الممارسات الانتخابية، وذلك عشية انطلاق الحملة الانتخابية.

وقال عبد العزيز بلعيد، الذي كان أول الموقعين على الميثاق، الذي جرت مراسمه بالمدرسة الوطنية للفندقة بعين البنيان، بالعاصمة، “أنا سعيد لأنه منذ تأسيس الحزب 2012، ونحن ننادي بأخلقة العمل السياسي، ونتمنى أن تصل الجزائر إلى بر الآمان “.

ومن جهته، اعتبر المترشح علي بن فليس، التوقيع على أخلاقيات الممارسة الانتخابية “شيء عظيم، وهو عمل تاريخي للدولة وللشعب الجزائري”.

فيما قال عبد القادر بن قرينة، إنني سعيد بهذا الموقف والجزائر تبني ديمقراطيتها، وأنا راض على آداء سلطة الانتخابات”، معتبرا أن هذا الميثاق يؤكد نظافة الحملة الانتخابية.

بينما اعتبر المترشح عبد المجيد تبون إن التوقيع على ميثاق الممارسة الانتخابية، يعد “أول لبنة في طريق الشهداء، لجزائر الديمقراطية وجزائر الجمهورية الجديدة”.

وبالمقابل، وصف المترشح عزالدين ميهوبي، إن التوقيع ليس مجرد مشهد بروتوكولي أو حدث إعلامي عابر، بل هو اتفاق معنوي، وهي لحظة ميلاد النزاهة وتمكين الديمقراطية من التعمق في العمل السياسي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
هــام
إغلاق