page contents
أخبار الجزائرأخبار الغرب

والي مستغانم: أخلاقي لا تسمح لي بإهانة المواطنين وعليه أعتذر رسميا

الجزائر – بعد يومين من الضجة التي أحدثتها تصرفاتها مع المواطنين، و ما تبعها من رد فعل من طرف وزراة الداخلية وكذا وسيط الجمهورية، اعتذر اليوم الاثنين والي مستغانم عبد السميع سعدون، على ما بدر منه خلال زيارته الميدانية إلى دائرة بوقيرات.

وقال والي مستغانم في تصريح للإذاعة المحلية بمستغانم: “لا أخلاقي ولا مساري المهني يسمحان لي بإهانة المواطنين وعليه أعتذر رسميا”.

وكان والي مستغانم خلال وقوفه ببلدية سيرات، قد أهان مهندس بقطاع البناء والتعمير بسبب طريقة لباسه، و رد على سيدة تشكوه وضعها مع السكن بعبارة “دبري راسك” ما اعتبر إهانة في حقهما.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق